伊斯蘭之光
目前位置:首頁>>嚙賣選蕭嚙賣剁蕭>>嚙賣嚙踝蕭嚙質釭嚙賣荔蕭
禁止放債
2007.3.8  20:57:44    一卅柯 • 韓文成 編譯  閱讀40394次
 
                وحرَّمَ الرِّبــا
             禁止放債

الحمدُ للهِ الذي حرَّمَ الخبائِثَ وأحلَّ الطيباتِ، وجعلَ أكْلَ الرِّبا مِنَ السَّبْعِ الموبِقاتِ، وأشهدُ أنْ لا إلهَ إلاّ اللهُ وحدَهُ لا شريكَ له؛ بنعمتِهِ تَتِمُّ الصالحاتُ، وأشهدُ أنَّ محمداً عبدُهُ ورسولُهُ خيرُ البَرِيَّاتِ، صلَّى اللهُ عليهِ وعلَى آلـهِ وصحبِهِ وأتباعِهِ وأزواجِهِ الطاهراتِ، وسلَّمَ تسليماً كثيراً مادامتِ الأرضُ والسمواتُ.


  一切榮耀屬於安拉,他禁止醜惡而允許美好的事物,他規定放債為七大罪惡之一。我見證萬物非主,惟有安拉,獨一無二的主,萬善隨主恩而圓滿;我見證先知穆罕默德是主的僕人和使者,是天地萬物的精華,願主賜福安於他和聖裔、聖妻、聖伴及其追隨者們,直到地久天長!
أمَّا بعدُ:
فأُوصِيكم ـ عبادَ اللهِ ـ ونفسِي بتقوَى اللهِ تعـالَى؛ فإنَّها التجارةُ التي لا تبورُ، وأحثُّكم علَى مراقبتِهِ فإنَّه يعلمُ خائنةَ الأعْيُنِ وما تُخفِي الصدورُ. قالَ اللهُ تعالَى: }وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ{ }الطلاق: 2ـ3 {


  安拉的僕民啊!我囑告你們和我自己,要敬畏至高無上的主,敬畏主是人生一本萬利的生意,我敦促你們時刻敬主,主盡曉一切眼中和胸中的秘密,主說:“凡敬畏安拉之人,安拉必為其開闢一條出路,從他意料不到的地方供給他。”(65:2-3)
أيُّها المسلمونَ:
إنَّ المالَ عَصَبُ الحياةِ، وشِِرْيانُ المعيشةِ، وهوَ في الإسلامِ وسيلةٌ لقـضاءِ الحاجاتِ، وتَسْييرِ أُمورِ الحياةِ، وليس غايةً مِنَ الغايات؛ بحيثُ يُفْنِي المرءُ حياتَه في جَمْعِهِ وتَكْديسِهِ، والخوضِ فيه لـمُتَعِهِ ولذَّاتِهِ، ولقدْ جعلَ الإسلامُ حِفْظَه مَقْصِداً مِنَ المقاصدِ الشرعيَّةِ الخمسةِ، ونهىَ عَنِ اكتسابِه بأيِّ سبيلٍ مِنْ سُبُلِ الحرامِ، ونهىَ عَنْ إضاعتِهِ وعَنْ أكْلِ أموالِ الناسِ بالباطلِ، والإنسانُ مُؤْتَمنٌ عليه ومُستَخْلَفٌ فيه، قالَ تباركَ وتعالَى:} وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِينَ فِيهِ{ }الحديد: 7{، ولأنَّ الرِّبا أحدُ وجوهِ الكسبِ الحرامِ فقدْ حرَّمَهُ الإسلامُ، وعَدَّهُ كبيرةً مِنْ كبائرِ الذنوبِ والآثامِ؛ فقَرَنَهُ بالشِّرْكِ والسحرِ وقتلِ النفسِ بغيرِ حقٍّ، فقدْ أخرجَ البخاريُّ ومسلمٌ عنْ أبي هريرةَ t عنِ النبيِّ r قالَ: "اجتنبوا السَّبْعَ الموبِقاتِ" قالوا: يا رسولَ اللهِ وما هنَّ؟ فقالَ: "الشركُ باللهِ والسحرُ وقتلُ النفسِ التي حرَّمَ اللهُ إلا بالحقِّ وأكلُ الربا".


  各位穆斯林:


  財富是生活的神經和命脈,在伊斯蘭看來,財富是滿足人類物質生活需求和使其舒適化的手段,而不是人生目的,因為人在積累和享受財富的過程中消耗了自己的生命。伊斯蘭將保護財富定為五大法定義務之一,禁止採用任何罪惡手段謀取財富,禁止浪費和非法佔用他人財富,人只不過是財富的受託者和代管者,至高無上的主說:“你們要分享安拉托你們代管的財物。”(57:7)


  放債,是一種罪惡的賺錢手段。伊斯蘭禁止放債,將其與褻瀆安拉、妖術、非法殺人等並列為大罪之一,先知說:“你們要遠離七種罪惡。”人們問:“主的使者啊!是哪七種罪惡?”先知說:“褻瀆安拉、妖術、非法殺人、放債•••”(艾卜胡萊勒傳述《布哈里聖訓集》、《穆斯林聖訓集》)
ولم يكنْ ذلكَ تَفْويتاً لمنْفَعَةٍ، ولا حِرْماناً مِنْ لذَّةٍ، وإنَّما كانَ إيثاراً للمصلحةِ العامَّةِ علَى المصلحةِ الخاصَّةِ، ومُراعاةً لِحكْمَةِ اللهِ ـ عزَّ وجلَّ - في حياةِ الناسِ مِنْ تحقيقِ الســعادةِ البشريَّةِ، ودفْعِ الجشَـعِ والأنانِيَّةِ، وإقامَةِ مجتمعٍ يتعاونُ علَى البرِّ والتقْوَى، وينأَى بنفسِــهِ عَنِ الإثْمِ والعُدْوانِ، وعنْ هدْمِ المبادئِ الأخلاقِيَّةِ والقِيَمِ الإسْـلامِيَّةِ, ولهذا لـمْ تُحِلُّهُ شـريعةٌ مِنَ الشرائعِ. ولـمْ يُؤذِنِ اللهُ تعالَى في كتابِهِ عاصِياً بالحربِ سِــوَى آكلِ الربا ؛حيثُ قالَ الحـقُّ جـلَّ جلالُه: }ياأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُـواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِيــنَ* فَإِن لَّمْ تَفْعَلُـواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللّهِ وَرَسُــــــــــولِهِ { }البقرة: 278ـ279{.


  禁止放債,並不意味著減少利益和樂趣,而是將公共利益置於個人利益之上,在生活中體現主給人類幸福的智慧,希望通過抑制人的貪婪和自私,建立一個人們互助正義和敬主、避免不公和犯罪、維護道德準則和伊斯蘭價值觀的社會。為此,伊斯蘭法律堅決杜絕一切形式的放債,主甚至在天經中允許人們對放債的人進行討伐,至尊主說:“信主的人們啊!如果你們是信士,那末你們要敬畏安拉,放棄剩餘的債利。如果你們不從,那末你們要當心安拉和使者對你們宣戰。”(2:278-279)
وتأمَّلُوا أيُّها الإخوةُ في قولِ النبيِّ r:"دِرهمُ رِبا يأكلُه الرجُلُ ـ وهوَ يعْلمُ ـ أشدُّ عِنْدَ اللهِ مِنْ ستَّةٍ وثلاثينَ زَنْيَةً"[أخرجَه أحمدُ والطبرانيُّ مِنْ حديثِ عبدِاللهِ بنِ حَنْظَلَةَ t]، بلْ الأمرُ أعظمُ مِنْ ذلك حِينَ يُصَوِّرُهُ النبيُّ عليهِ الصلاةُ والسلامُ بمَنْ يَنْكِحُ محارِمَه، فقدْ أخرجَ الحاكِمُ عنْ عبدِاللهِ بنِ مسعودٍ t عنِ النبيِّ r قالَ:"الربا ثلاثةٌ وسبعونَ باباً أيْسَرُها مِثْلُ أنْ يَنْكِحَ الرجلُ أُمَّه".


  各位教胞,你們要思考先知的話:“一個人故意吃一枚銀幣的債利,在安拉看來,其罪重於三十六次姦淫罪。”(阿卜杜拉•本汗載拉傳述《艾哈邁德聖訓集》、《推卜拉尼聖訓集》)更甚的是,先知將之比作亂倫罪:“放債有七十三種形式,其最輕的罪如母子亂倫罪。”(阿卜杜拉•本麥斯歐德傳述《哈克目聖訓集》)
واعلَموا أنَّ الربا نوعانِ: أوَّلهُما: رِبا الفَضْلِ: وهوَ البيعُ معَ زيادةِ أحدِ العِوَضَيْنِ المتَّفِقَيْنِ جِنْساً علَى الآخَرِ؛ كبيِع دينارٍ بنصفِ دينارٍ أوْ بدينارَيْنِ، وثانِيهُما: رِبا النَّسيئَةِ: وهوَ بيعُ المطعومَيْنِ أوِ النقدَيْنِ المتَّفِقَيْنِ أوِ المخَتِلفَينِ جِنْساً لكنْ معَ تأخيرِ أحدِهما ولوْ لمدةٍ يسيرةٍ. مِثْلُ أنْ يبيعَ صاعَ تمرٍ بصاعِ تمرٍ دونَ تقابضٍ، أوْ أنْ يبيعَ صاعَ شعيرٍ بصاعَيْنِ مِنَ التمرِ دونَ تقابُضٍ أيضاً، ولقدْ صارَ كثيرٌ مِنَ الناسِ يتحايَلونَ علَى الربا بصُوَرٍ مِنَ التحايُلِ عجيبةٍ، يُرِيدونَ أنْ يخادِعُوا اللهَ كما يُخادِعونَ الصِّبْيانَ.


  放債有兩種:一種溢價放債,指用兩個相同的物品進行交易後一方多出另一方,比如用一個貨幣兌換半個或兩個相同的貨幣;另一種賒帳放債,指用兩個相同或不相同的食物或現金進行賒帳交易,哪怕賒帳時間很短,比如用一升棗對換一升棗(除非一手交錢一手交貨),或用兩升棗對換一升大麥(也除非一手交錢一手交貨)。


  然而,很多人用五花八門的欺騙手法進行放債,他們想用欺騙小孩的伎倆來欺騙安拉。
ومِنْ هذهِ الصُّوَرِ: بيعُ ذهبٍ قديمٍ بذهبٍ جديدٍ مُتَساوٍ معَه في الوزنِ مَعَ دفْعِ الفرْقِ، وبيعُ الذهبِ بالأجَلِ أوْ بالأقساطِ دونَ قبْضٍ للثَّمَنِ. ومِنْها القرْضُ بشرطِ الفائدةِ وهيَ النسبةُ المئويَّةُ التي يأخذُها الدائِنُ مِنَ المدينِ مُقابِلَ المُهْلَةِ الزمنِيَّةِ. ومِنْها القرضُ بالفائدةِ معَ زيادَتِها أكثرَ كلَّما تأخَّرَ المدينُ عَنِ السدادِ، وهوَ رِبا الجاهليةِ: تَقْضِي أمْ تُرْبِي؟ ومِنْها بيعُ السِّلْعةِ بثَمَنٍ مؤجَّلٍ ثُمَّ يقومُ البائِعُ بشرائِها مِنْ صاحبِها بثَمَنٍ مُعجَّلٍ أقلَّ وهوَ بيعُ العِينَةِ، وصُوَرُهُ كثيرةٌ, فعلَى المسلمِ أنْ يتعلَّمَها حتى لا يقَعَ فيها وهوَ لا يَشْعُرُ، قالَ عمرُ بنُ الخطابِ t: لا يَبيعنَّ في أسواقِنا هذِهِ قوْمٌ لمْ يتفقَّهوا في الدِّينِ، ولمْ يُوفوا الكَيْلَ والميزانَ. وقالَ عليٌ t: مَنِ اتَّجَرَ قبلَ أنْ يتَفقَّهَ في الدِّينِ فقَدِ ارتَطَمَ في الربا، ثُمَّ ارتطمَ، ثُمَّ ارتطمَ.


  其手法之一,對同種同量的新舊黃金進行不同價交易,或賒購黃金(除非現款買斷);手法之一,利息貸款,指債權人向債務人按百分比定期收取利息;手法之一,債務人延期還貸時遞增利息,這也是一種蒙昧時期的放債法,他們是在通過貸款幫助解決困難呢?還是在錢生錢?手法之一,高價賒銷貨物,再從持有人手塈C價賒購回來,這是在買空賣空。
放債的形式多種多樣,穆斯林應該學習有關知識,以免不知不覺中墜入其中。歐麥爾•本罕塔卜(主喜愛他)說過:“在我們的這些市場上,那些不懂教法規定和缺斤短兩的人不能做生意。”阿里(主喜愛他)也說過:“不懂教法規定就做生意的人肯定會陷入放債,然後會越陷越深。”
عبادَ اللهِ:
ولعلَّ أعظمَ ما يدفَعُ الإنسانَ إلى الوقوعِ في الربا ضَعْفُ إيمانِهِ باللهِ عـزَّ وجلَّ، إذْ إنَّ الإيمانَ الصادِقَ يملأُ قلبَ صاحِبهِ قَناعَةً بما قَسَمَ اللهُ، وخوفاً مِنْ سُخْطِ اللهِ.
قالَ اللهُ سبحانَه: }وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ يَهْدِ قَلْبَهُ{ } التغابن:11{، وإذا خَوَى قلبُ العبدِ مِنَ الإيمانِ اندفَعَ إلى طَرْقِ أبوابِ الحرامِ غَيْرَ آبهٍ بعظيمِ جُرْمِهِ، ولا مُكْتَرِثٍ بشناعَةِ فِعْلِهِ. ومِمَّا يدفَعُهُ إلى الوقوعِ في الربا – كذلكَ- ضَعْفُ يَقينِهِ بالقِسْمَةِ الإلهيَّةِ العادِلَةِ، فإنَّ اللهَ- عزَّ وجلَّ- خلَقَ فسَوَّى وقدَّرَ فهدَى وقَسَمَ كلَّ شيءٍ بحِكَمةٍ ومِقْدارٍ، كما قالَ سبحانَه وتعالَى: } نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا { }الزخرف: 32 {، وقدْ فُِرغَ مِنْ أمرينِ: الرزْقُ والأجَلُ؛ فالرزْقُ مَقْسومٌ، والأجَلُ مَحْتومٌ، قالَ اللهُ جلَّ جلالُه:} وَلِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ { }الأعراف: 34{، ورِزْقُ اللهِ لا يَجْلِبُهُ حِرْصُ حريصٍ، ولا يَمْنعُهُ كُرْهُ كارِهٍ؛ بلْ قالَ اللهُ تعالىَ في كتابِهِ:} وَفِي السَّمَاء رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ*فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِّثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ{ }الذاريات:22- 23 {، وفي الحديثِ الشريفِ:"إنَّ رُوحَ القُدُسِ نَفَثَ في رُوعِي - أيْ في قلبِه أوْ عقْلِه - أنَّ نَفْساً لنْ تموتَ حتىَّ تستكمِلَ أجَلَها وتستَوْعِبَ رِزْقَهَا"[أخرجَهُ الحاكِمُ وأبو نُعَيْمٍ واللفظُ له مِنْ حديثِ أبي أُمامَةَ t]، ورِزْقُ المرءِ يطلُبُه طلَبا ًشديدا ًكما روَى أبو الدَّرْداءِ t عَنِ النبيِّ r قالَ:"إنَّ الرزْقَ لَيَطْلُبُ العبدَ أكثرَ مـمَّا يطلُبُه أجَلُهُ" [أخرجَهُ الطبرانِيُّ].


  安拉的僕民啊!


  促使人放債的最主要原因,可能是對主信仰的薄弱。一個人若有誠實的信仰,那麼其信仰肯定會佔據其整個內心,他會對安拉分配給他的一切感到滿足,同時對安拉的惱怒會感到不安。


  至尊主說:“凡信安拉的人,安拉會指導他的心。”(64:11)一個人如果沒有信仰,他就會自動去敲罪惡之門,而不考慮其行為的醜陋和其後果的嚴重性。同樣,對主的公正缺乏信心,也會使人去放債。主創造完善了一切,並預定和引導一切,他以智慧和量分配了一切,正如至尊主說:“是我在他們之間分配了今世的生活資料。”(43:32)


  人生的形式表現在食祿和壽限兩個方面,而富貴壽限皆由天命,至尊主說:“每一個民族,都有一定的限期,當限期到來時,他們既不能延緩片刻,也不能提前瞬間。”(7:34)貪婪者的貪婪增加不了主所定的給養,厭惡者的厭惡也減少不了主所給的給養,至尊主在天經中說道:“天上有你們的給養,也有給你們的所諾之物。以天地的主發誓,這確實是真的,猶如你們能說話一樣。”(51:22-23)


  先知在聖訓中也說道:“聖靈(指伽伯利大天使)對我默示說,人在耗完壽命和用完給養前不會死。”(艾卜伍瑪麥傳述《哈克目聖訓集》、》、《艾卜努埃目聖訓集》)人的給養會主動尋找其主人,先知說過:“給養找人的程度甚於壽命找他。”(艾卜代爾達爾傳述《推卜拉尼聖訓集》)
ومِنَ الأسبابِ والدواعِي التي تدفَعُ المرءَ إلى الربا: استعجالُ الرِّزْقِ وقِـلَّةُ الصبرِ، ولهذا أرشَدَ النبيُّ r إلى الصبرِ واليقينِ بموعودِ ربِّ العالمَينَ فقالَ:"فاتَّقوا اللهَ وأجْمِلُوا في الطَّلَبِ ولا يَحْمِلَنَّ أحدَكَمُ استبطاءُ الرِّزْقِ أنْ يَطْلُبَهُ بمعصيةِ اللهِ فإنَّ اللهَ تعالىَ لا يُنالُ ما عِنْدَهُ إلاَّ بطاعتِهِ"[أخرجَه أبو نُعَيْمٍ مِنْ حديثِ أبي أُمامَةَ t]،كما أنَّ حُبَّ التَّرفِ والبحْثَ عَنِ الكمالِيَّاتِ في المسْكنِ والمرْكَبِ والملْبَسِ ونحوِها دفَعَ كثيراً مِنَ الناسِ إلى أكْلِ الربا والتعاملِ بهِ, دونَ التفكُّرِ في سُوءِ العاقِبَةِ, أوِ الحذَرِ مِنْ عذابِ الآخرَةِ.


  一個人急於求成和缺乏耐心,也是促其放債的誘因之一。因此,先知教導人們對萬世之主的許諾要有耐心和信心,他說:“你們要敬畏安拉,要從容祈求不要過分,不要嫌給養來得慢而以逆主的方式去尋求,凡是主跟前的東西,只有通過順主才能得到。”(艾卜伍瑪麥傳述《艾卜努埃目聖訓集》)
還有,人們在住宅、交通工具和服飾等方面追求奢侈豪華,也使許多人去涉足放債,而不計惡果和擔心後世的懲罰。
أقولُ ما تسمعونَ وأستغفرُ اللهَ واستغِفروهُ }وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَـا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ { }النور:31{


  我講這些,祈求主能夠饒恕我,你們也向主祈禱吧!主說:“信士們啊!你們要全體向安拉懺悔,但願你們獲得成功。”(24:31)


الخطبة الثانيـــة  
第二部分

الحمدُ للهِ حمدا ًكثيراً ًكما أمَرَ، وأشكرُهُ ـ سبحانَه ـ وقَدْ تأذَّنَ بالزيادَةِ لِـمَنْ شكَرَ، وأشهدُ أنْ لا إلهَ إلاَّ اللهُ وحْدَهُ لا شريكَ له؛ مَنِ اتَّقاهُ وقَاهُ، ومَنْ توكَّلَ عليهِ كَفاهُ، وأشـهدُ أنَّ محمداً عبدُهُ ورسولُهُ ومصطَفاه، اللهمَّ صلِّ وسلِّمْ عليهِ وعلَى آلهِ وصحبِهِ، ومَنْ نصرَهُ وآواه، واقتفَى أثرَهُ واتَّبعَ هُداه.


  萬物無盡地讚美安拉,如同他所命令的那樣,感謝我主給感恩者賞賜豐厚的報償;我見證萬物非主,惟有安拉,獨一無二的主,凡敬畏他者必受他保護,凡依賴他者必會得到滿足;我見證先知穆罕默德是主的僕人和精選聖使,主啊!求您賜福安於他和聖眷、聖伴們,賜福安於所有援助和保護過先知的人,以及所有循著他的足跡遵循他的道路的人們!
أمَّا بعدُ: فاتَّقوا اللهَ، عِبادَ اللهِ؛ فإنَّ سعادَةَ الدَّاريْنِ في طاعَةِ اللهِ ورسولهِ، والخِزْيَ والخُسْرانَ في مَعْصيةِ اللهِ ورسولِه.
معشَرَ الأحِبَّةِ: اعْلَموا - عافانِي اللهُ وإيَّاكم - أنَّ الربا سَببٌ لبلايا كثيرةٍ، والتعامُلَ به جَلْبٌ لِـشُرورٍ مُسْتَطيرَةٍ؛ فهوَ يُذْهِبُ بركَةَ المالِ في الدنيا، ويَجُرُّ علَى صاحبِهِ العذابَ والخِزْيَ في الآخرةِ؛ يومَ تبيضُّ وجوهٌ وتسوَدُّ وجوهٌ، وإن عواقِبَ الربا وخيمةٌ، ونتائِجَهُ جَسيمةٌ، ولَقَدْ أنذرَتِ الشريعةُ الغرَّاءُ مِنْ أكْلِ الربا, وحذَّرَتْ مِنْ عَواقِبهِ علَى النفْسِ والمالِ والمجتَمَعِ. فمِنْ هذِهِ العواقِبِ الوخيمَةِ أنَّ آكِلَ الربا يُبعَثُ يومَ القيامـةِ مِنْ قبرِهِ مجنوناً يَتَخبَّطُ ويُقالُ له خُذْ سـلاحَكَ للحربِ, قالَ اللهُ عزَّ وجلَّ:}الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُواْ إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا{ }البقرة: 275{، ومِنْها أنَّ صاحِبَ الربا مَطْرودٌ مِنْ رحَمةِ اللهِ؛ محارَبٌ مِنَ اللهِ ورسولِهِ, وذلكَ صَريحُ قولِ اللهِ تعالَى:} يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللهِ ورسولهِ}{البقرة:278-279{


  安拉的僕民啊!


  你們要敬畏安拉,今後兩世的幸福在於順從安拉和他的使者,兩世的虧損和滅亡在於違抗安拉和他的使者。
各位教胞:


  願主賜我和你們都健康!你們要記住,放債是許多災難的禍因,與之打交道會招致無盡的災禍。它在今世會使財富失去福分而不吉利,在黑白分明的後世,會給放債者帶來災難性懲罰。放債後果極其嚴重,伊斯蘭法警告人們要謹防其給人的生命、財產和社會帶來危害。


  放債的人,在複生日將被復活成中魔瘋癲的人,有人會向他挑戰說:拿上你的武器來決戰吧!至尊主說:“吃債利的人,只像魔鬼纏身一樣地站起來,那是因為他們聲稱生意如同放債。安拉准許生意,而禁止放債。”(2:275)


  放債的人,得不到安拉的慈愛,他是與安拉和使者為敵的人。至尊主說得很明確:“信主的人們啊!如果你們是信士,你們要敬畏安拉,放棄剩餘的債利。如果你們不從,那末,你們要當心安拉和使者對你們宣戰。(2:278-279)
ومِنْهــا أنَّ الربا يَمْحَقُ بركةَ المالِ ويَذْهَـبُ بها؛ كما قالَ اللهُ تعالَى: } يَمْحَقُ اللّهُ الْرِّبَا وَيُرْبِي الصَّدَقَاتِ وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ { } البقرة: 276{، وعَنْ عبدِاللهِ ابنِ مسعودٍ t عَنِ النبيِّ r قالَ: "ما أحَدٌ أكْثَرَ مِنَ الربا إلاَّ كانَ عاقِبَةُ أمْرِهِ إلى قِلَّةٍ"[أخرجَه ابنُ ماجَه والحاكمُ]، ومِنْها حُلولُ اللَّعْنَةِ علَى كلِّ مَنْ يتعاَملُ به؛ إذْ روَى جابرٌt فقالَ:لعَنَ رسولُ اللهِ r آكِلَ الربا، ومُوكِلَهُ، وكاتِبَهُ، وشاهِدَيْهِ وقالَ: هُمْ سواءٌ"[ أخرجَه مسلمٌ]، كما أنَّ الربا يَجُرُّ علَى الأُمَّةِ الضعفَ والذُّلَّ والهَوانَ، ويُهَوِّنُ مِـنْ شأنِها في أعْيُنِ أعدائِها المتربِّصينَ بها، ويُسلِّطُهم عليْها. قالَ رسولُ اللهِ r:"إذا تباَيعْتُمْ بالعِينَةِ، وأخذْتُم أذنابَ البقرِ، ورَضِيتُمْ بالزَّرْعِ، وتركْتُمُ الجِهادَ: سلَّطَ اللهُ عليكم ذُلاًّ لا يَنْـزِعُهُ حتىَّ تَرْجِعوا إلى دِينِكم"[ أخرجَه أحمدُ وأبو داودَ عنِ ابنِ عمرَ رضِيَ اللهُ عنهما]، وكَفَى عقوبةً ونَكَالا ً لآكِلِ الربا أنَّ اللهَ - عزَّ وجلَّ- توعَّدَهُ بالخلودِ في النَّارِ إنْ لمْ ينْتَهِ عَنْه ويَتُبْ مِنْه، فقالَ عزَّ مِنْ قائلٍ: } وَأَحَلَّ اللّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَن جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَىَ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ{ } البقرة:275{، فلْنتَّقِ اللهَ بامتثالِ أوامِرِهِ، واجتنابِ زواجِرِهِ، ولْنُحافِظْ علَى الإسلامِ وشعائرِهِ، ولنَتْرُكِ الرِّبا وأبوابَه، ولنَهْجُرِ الحرامَ وأسبابَه؛ فإنَّ الدَّنيا حلالُها حِسابٌ، وحَرامُها عَذابٌ، واليومَ عمَلٌ ولا حِسابٌ وغداً حِسابٌ ولا عَمَلٌ، ونِعْمَ المالُ الصالِحُ للعبدِ الصالِحِ.


  放債會使財富失去福分而不吉利,如至尊主所說:“安拉消減放債,增長施捨,他不喜歡一切昧恩的罪人。”(2:276)先知說:“多放債的人,其結果無不變得更少。”(阿卜杜拉•本麥斯歐德傳述《伊本馬哲聖訓集》、《哈克目聖訓集》)


  凡與放債打交道的人,都會遭到詛咒。賈比爾(主喜愛他)傳述:主的使者詛咒放債人、放債委託人、放債辦理人、放債證人,他說:“他們都犯的是同罪。”(《穆斯林聖訓集》)


  放債會使整個民族變得虛弱不堪和卑鄙無恥,從而在其敵人眼中不受尊重,遲早會變成被統治和奴役的物件。先知說過:“如果你們買空賣空而追逐蠅頭小利,你們只是喜歡莊稼而不努力勞動,那麼,安拉必讓你們遭受無法擺脫的卑賤命運,直到你們回歸自己的正教。”(伊本歐麥爾傳述《艾哈邁德聖訓集》、《艾卜達伍德聖訓集》)


  如果放債的人還不懸崖勒馬和進行懺悔,那麼,主對他永居火獄的警告,應使他足以為戒,至尊主說:“安拉准許生意,禁止放債。凡獲知主的禁令後奉命停止的人,則既往不咎,其事歸安拉裁決。重蹈覆轍的人,必是火獄的居民,他們將永居其中。”(2:275)


  讓我們敬畏安拉,遵從主的命令,遠離主的禁律,遵守伊斯蘭法令,拋棄各種形式的放債,遠離罪惡及其誘因。
合法的今生是一種報償,非法的今生是一種災難。今日是行動而非報償,明日是報償而非行動。善人的善財真美好啊!
اللهمَّ اغفرْ للمؤمنينَ والمؤمناتِ، والمسلمينَ والمسلماتِ، الأحياءِ مِنْهم والأمواتِ، اللهمَّ وفِّقْ ولاةَ أُمُورِ المسلمين لِهُداكَ، واجعلْ عملَهم في رِضاكَ، اللهمَّ ارزقْهم بِطانةَ الخيرِ والأمانةِ، وجنِّبْهم بِطانةَ الشرِّ والخيانةِ، ياذا الجلالِ والإكرامِ، اللهُمَّ اجعلْ هذا البلدَ آمِنًا مُطْمَئِنًّا سَخاءً رَخاءً وسائِرَ بلادِ المسلمينَ, وتَقَبَّلِ اللهمَّ شُهداءَنا وشُهداءَ المسلمينَ أجمعينَ، وآخرُ دَعْوانا أنِ الحمدُ للهِ ربَّ العالمينَ.


  主啊!求您饒恕所有的男女信士和穆斯林,饒恕他們中活著的人和死去的人。主啊!求您引導我們的領導人們,使他們的工作得到您的滿意,賜予他們廉潔忠信之心,護佑他們遠離腐化背信,使他們敬主從善。主啊!求您使我們的家園和所有穆斯林國家國泰民安,遠離戰爭和災難。主啊!求您接納所有穆斯林烈士,使他們安居天國!


  最後的祈禱是讚美安拉——萬世之主!



點擊上圖閱讀內文


下載文稿: 呼圖白(07.03.09)


發表、查看關於該文章的評論 將本文章發給好友
伊斯蘭之光工作室(islam.org.hk) 版權所有©